آل راشد

آل راشد

ثقافى-اجتماعى

المواضيع الأخيرة

» اداب السنة فى البناء بالزوجة خطوة خطوة
الثلاثاء مايو 29, 2018 11:32 pm من طرف sadekalnour

» رمضان المناخ المناسب لتربية قلوب أبنائنا
الإثنين مايو 28, 2018 11:51 pm من طرف sadekalnour

» نفحات ربانية
الإثنين مايو 21, 2018 5:47 pm من طرف sadekalnour

» رمضان.. نفحاتٌ إلهية وأسرارٌ ربانية.
الإثنين مايو 21, 2018 5:32 pm من طرف sadekalnour

» خمس عشرة وصية لاستقبال شهر رمضان
الخميس مايو 17, 2018 11:44 pm من طرف sadekalnour

» لماذا كانوا يفرحون بقدوم رمضان؟
الخميس مايو 17, 2018 11:38 pm من طرف sadekalnour

» من نفحات رمضان
الخميس مايو 17, 2018 11:30 pm من طرف sadekalnour

» ما هو أجر العمرة
الثلاثاء فبراير 27, 2018 12:12 pm من طرف sadekalnour

» ثواب العمره
الثلاثاء فبراير 27, 2018 11:47 am من طرف sadekalnour

» عكاشة بن محصن رضى الله عنه
الإثنين سبتمبر 18, 2017 9:00 pm من طرف sadekalnour

اهلا بكم

الثلاثاء نوفمبر 08, 2011 2:32 am من طرف محمد ع موجود



المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 34 بتاريخ السبت نوفمبر 05, 2011 12:10 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 8387 مساهمة في هذا المنتدى في 2853 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 216 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو moha12 فمرحباً به.

دخول

لقد نسيت كلمة السر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع


    .اجعلوا بينكم وبين الله سرائر تنفعكم يوم تبلى السرائر.

    شاطر
    avatar
    sadekalnour
    مدير عام

    عدد المساهمات : 4146
    تاريخ التسجيل : 02/02/2010

    محمد عبد الموجود .اجعلوا بينكم وبين الله سرائر تنفعكم يوم تبلى السرائر.

    مُساهمة من طرف sadekalnour في الأربعاء يناير 30, 2013 11:31 pm



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    .اجعلوا بينكم وبين الله سرائر تنفعكم يوم تبلى السرائر.

    كان مسلمة بن عبدالملك على رأس جيش للمسلمين يحاصرون قلعة عظيمة للروم ، ولكن القلعة استعصت على جيش المسلمين لارتفاع أسوارها ولإغلاق جم...يع المنافذ إليها ، الأمر الذي رجح كفة جنود الروم فأخذوا يقذفون جيش المسلمين من أعلاها ، فازداد تعب وانهاك المسلمين .


    وفي الليل ألهم الله أحد جنود المسلمين فكرة عظيمة ، إذ أنه استخفى بمفرده إلى أن وصل باب القلعة وظل ينقب فيه وينقب حتى استطاع أن يُحدث به نقباً ثم رجع دون أن يُخبر أحداً

    وعند الغد تأهب المسلمون للقتال كعادتهم ، فدخل هذا البطل من النقب وقام بفتح الباب فتدافع المسلمون وتسلقوا أسوار القلعة وما هي إلا لحظات حتى سمع الروم أصوات تكبيرات المسلمين على أسوار قلعتهم وداخل ساحتها فتحقق لهم النصر .

    وبعد المعركة جمع قائد الجيش مسلمة بن عبدالملك الجيش ، ونادى بأعلى صوته .. مَن أحدث النقب في باب القلعة فليخرج لنُكافئه ..
    فلم يخرج أحد .. !
    فعاد وقالها مرة أخرى ، من أحدث النقب فليخرج ..
    فلم يخرج أحد .. !
    ثم وقف من الغد وأعاد ما قاله بالأمس ..
    فلم يخرج أحد .. !
    وفي اليوم الثالث ، وقف وقال .. أقسمتُ على من أحدث النقب أن يأتيني أي وقت شاء من ليل أو نهار .


    وعند حلول الليل والقائد يجلس في خيمته ، دخل عليه رجلٌ ملثم ، فقال مسلمة .. هل أنت صاحب النقب ؟

    فقال الرجل .. إنَّ صاحب النقب يريد أن يبر قسم أميره ولكن لديه ثلاثة شروط حتى يلبيَ الطلب .

    فقال مسلمة .. وماهي ؟

    قال الرجل .. أنْ لا تسأل عن اسمه ، ولا أن يكشف عن وجهه ، ولا أن تأمر له بعطاء .
    فقال مسلمة .. له ماطلب .
    عندها قال الرجل .. أنا صاحب النقب ، ثم عاد أدراجه مسرعاً واختفى بين خيام الجيش !

    إنْ لم يكن للهِ فعلك خالصاً فكلُّ بناءٍ قد بنيْتَ خرابُ.

    فكان مسلمة بعد ذلك يقول في سجوده اللهم احشرني مع صاحب النقب ، اللهم احشرني مع صاحب النقب .اجعلوا بينكم وبين الله سرائر تنفعكم يوم تبلى السرائر.


    اللهم أصلح خلواتنا وأصلح لنا خواتيمنا

    نسألكم من صالح دعائكم


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يونيو 22, 2018 11:16 am