آل راشد

آل راشد

ثقافى-اجتماعى

المواضيع الأخيرة

» إحــــــــر ا م الـــقـــــلـــب
الإثنين أغسطس 13, 2018 3:23 pm من طرف sadekalnour

» وقفات مع حجة النبي صلى الله عليه وسلم .. أو أشدَّ ذكراً .. الدعاء في الحج ..أدعية وأذكار ..الحج موسم للدعوة ..
الأحد أغسطس 12, 2018 4:29 pm من طرف sadekalnour

» آداب الحج .. أسرار ومقاصد الحج .. الصحبة في الحج .. لبيك لا شريك لك .. كيف يكون حجك مبروراً؟
الأحد أغسطس 12, 2018 4:14 pm من طرف sadekalnour

» كيف يحج هؤلاء .. حج المرأه .. حج المَدِين .. حج الصبي .. الحج عن الغير
الأحد أغسطس 12, 2018 3:39 pm من طرف sadekalnour

» اداب السنة فى البناء بالزوجة خطوة خطوة
الثلاثاء مايو 29, 2018 11:32 pm من طرف sadekalnour

» رمضان المناخ المناسب لتربية قلوب أبنائنا
الإثنين مايو 28, 2018 11:51 pm من طرف sadekalnour

» نفحات ربانية
الإثنين مايو 21, 2018 5:47 pm من طرف sadekalnour

» رمضان.. نفحاتٌ إلهية وأسرارٌ ربانية.
الإثنين مايو 21, 2018 5:32 pm من طرف sadekalnour

» خمس عشرة وصية لاستقبال شهر رمضان
الخميس مايو 17, 2018 11:44 pm من طرف sadekalnour

» لماذا كانوا يفرحون بقدوم رمضان؟
الخميس مايو 17, 2018 11:38 pm من طرف sadekalnour

اهلا بكم

الثلاثاء نوفمبر 08, 2011 2:32 am من طرف محمد ع موجود



المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 34 بتاريخ السبت نوفمبر 05, 2011 12:10 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 8391 مساهمة في هذا المنتدى في 2857 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 216 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو moha12 فمرحباً به.

دخول

لقد نسيت كلمة السر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع


    من انواع الصدقات

    شاطر
    avatar
    sadekalnour
    مدير عام

    عدد المساهمات : 4150
    تاريخ التسجيل : 02/02/2010

    محمد عبد الموجود من انواع الصدقات

    مُساهمة من طرف sadekalnour في الأربعاء يوليو 10, 2013 6:17 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    من انواع الصدقات


    والصدقة بغير المال نوعان:الأول: ما فيه تعدية الإحسان إلى الخلق،

    فيكون صدقة عليهم وربما كان أفضل من الصدقة بالمال،

    وهذا كالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر،


    فإنه دعاء إلى طاعة الله، وكف عن معاصيه

    وكذلك تعليم العلم النافع، وقراءه القرآن،

    وإزالة الأذى عن الطريق، والسعي في جلب النفع للناس

    ، ودفع الأذى عنهم والدعاء للمسلمين والاستغفار لهم.


    ومن أنواع الصدقة: كف الأذى؛ ففي الصحيحين

    عن أبي ذر قال: قلت: يا رسول الله:

    ( "أي الأعمال أفضل؟

    قال: "الإيمان والجهاد في سبيله".

    قلت: فأي الرقاب أفضل؟ قال:

    "أنفسها عند أهلها وأكثرها ثمناً"

    . قلت: فإن لم أفعل؟ قال: "تعين صانعاً أو تصنع لأخرق".

    قلت: يا رسول الله أرأيت إن ضعفت عن بعض العمل؟

    قال: "تكف شرك عن الناس فإنها صدقة").

    البخاري رقم (2518) ومسلم (84).



    وفي سنن الترمذي من حديث أبي ذر

    عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

    ("تبسمك في وجه أخيك صدقة، وأمرك بالمعروف

    ونهيك عن المنكر صدقة، وإرشادك الرجل في أرض

    الضلال لك صدقة، وإماطتك الحجر والشوك والعظم

    عن الطريق لك صدقة، وإفراغك من دلوك في دلو
    أخيك لك صدقة").
    مسلم رقم (1956)
    وصححه ابن حبان (474) و (529)



    الصدقه عن النفس

    وفي صحيح ابن حبان من حديث أبي ذر


    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

    ("ليس من نفس ابن آدم إلا عليها صدقة في

    كل يوم طلعت فيه الشمس".

    قيل يا رسول الله: ومن أين لنا الصدقة نتصدق بها؟

    قال: "إن أبواب الخير كثيرة: التسبيح، والتكبير، والتحميد،

    والتهليل، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر،

    وتميط الأذى عن الطريق، وتسمع الأصم، وتهدي الأعمى،

    وتدُلُ المستدل على حاجته، وتسعى بشدة ساقيك مع

    اللهفان المستغيث، وتحمل بشدة ذراعيك مع الضعيف،

    هذا كله صدقة منك على نفسك")
    مسلم برقم (3377)


    ومن أنواع الصدقة: أداء حقوق المسلم على المسلم


    كما في صحيح مسلم:

    ("للمسلم على المسلم ست".

    قيل: ما هن يا رسول الله، قال: "إذا لقيته تسلم عليه،

    وإذا دعاك فأجبه، وإذا استنصحك فانصح له،

    وإذا عطس فحمد الله فشمته، وإذا مرض فعْدهُ،

    وإذا مات فاتبعه" )
    مسلم (2066).


    من أنواع الصدقة: المشي بحقوق الآدميين الواجبة إليهم،


    قال ابن عباس: من مشى بحق أخيه إليه ليقضيه،

    فله بكل خطوة صدقة

    أورده السيوطي في الجامع الكبير (838/2)

    ونسبة إلى الطبراني والضياء المقدسي.



    النوع الثاني من الصدقة التي ليست مالية:


    ما نفعه قاصر على فاعله كأنواع الذكر من التسبيح

    والتكبير والتحميد والتهليل والاستغفار وكذلك المشي

    إلى المساجد وركعتي الضحى،

    ومنها محاسبة النفس على ما سلف من أعمالها

    والندم والتوبة والبكاء من خشية الله والتفكر في ملكوت

    السماوات والأرض

    وفي أمور الآخرة وما فيها من الوعد والوعيد

    قال كعب: "لأن أبكي من خشية الله أحبُ إليّ

    من أن أتصدق بوزني ذهباً

    رواه أبو نعيم في الحلية (366/5).

    نعم، إنها صدقات متنوعة وطرق للخير ميسرة

    منها المتعدي ومنها القاصر نفعها على فاعلها

    ولكل إنسان ما يحسن منها


    **************************

    لا تنسونى من صالح دعائكم

    أحبكم فى الله



    .

    العطار

    عدد المساهمات : 6
    تاريخ التسجيل : 01/03/2010

    محمد عبد الموجود رد: من انواع الصدقات

    مُساهمة من طرف العطار في الأربعاء يوليو 10, 2013 6:36 pm

    الكلمة الطيبة صدقة.....






    فالكلمة الطيبة تسعد القلوب


    وتريح النفوس ويحصل فيها النفع والخير


    وثمارها الحسنات



    فالكلمة الطيبة ذات أهمية كبيرة في حياة البشر

    ولعظمتها خصها الله جلَّ وعلا في القرآن الكريم



    قال سبحانه وتعالى في محكم كتابه :
    {إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ }فاطر10


    وقال



    {أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاء }إبراهيم
    .24



    بالكلمة الطيبة نكون مفاتيح للخير


    مغاليق للشر

    والكلمة بحق ذاتها تعكس شخصية صاحبها


    فهي هويته وداله على أخلاقه وتربيته


    وبها نعبّر عن ما في القلب من مشاعر


    لمن حولنا


    فبالكلمة الطيبة نستطيع أن


    نبني علاقة طيبة مع الآخرين


    وندخل قلوبهم


    وبالكلمة الطيبة نرضي والدينا وأهلنا


    وأصدقائنا ومن حولنا


    وزيادة على ذلك إن أردنا الصدقة فبالكلمة تكون

    قال نبينا المصطفى صلى الله عليه وسلم

    (( الكلمة الطيبة صدقة))

    فما لنا شئ في حياتنا الدنيا غير

    مساعدة الناس بمقدرتنا

    لإرضاء الله سبحانه وتعالى عنّا

    فلا توجد طريقة لحصد الحسنات أسهل من الكلمة



    فبالكلمة الطيبة نمتص غضب أحبائنا


    ونخفف ما بهِم من ألم و حزن


    وبالكلمة الطيبة نتودد ونتحابب


    ونبعد البغضاء عن قلوبنا


    وبها نكسب العدو كصديق.
    و الكلمة لا تكلف المرء شيئاً


    لكنها تصنع الكثير


    فبالكلمة نبني صروح وبها نهد صروح


    فيها نكوّن العلاقة الطيبة مع الناس


    وبها أحياناً يحدث القطع بعد الوصال


    فبإدامة العلاقة تتوجب أختيار الكلمة الحسنة


    {وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ
    إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوّاً مُّبِيناً }الإسراء53


    فهنا يوجهنا الله ويأمرنا بإختيار الكلمة الحسنة


    ويحذرنا من عدونا الشيطان فالحذر منه واجب


    لانه يجد ظالته من الكلمة السيئة


    فلو فكرنا مع أنفسنا بما يحدث حولنا لوجدنا


    أن اغلب المشاكل التي تنشأ بين الناس


    سببها كلمة فتثير العداوة والنزاع والخصومات


    بين البعض


    ومن ثم يفرح العدو ((الشيطان)) والعياذ بالله منه


    وعلاج ذلك الخطر هو الكلمة الطيبة


    فلو أحسنا إختيار الالفاظ الطيبة اللينة


    في التعامل مع الآخرين لوجدنا الصفاء والود


    في كل زمان ومكان


    ولا ننسى انها أداة نتوكأ عليها للنجاة من النار


    فبها ننجو حيث قال


    سيد الخلق محمد (صلى الله عليه وسلم)
    قال صلى الله عليه وسلم:



    ((اتقوا النار ولو بشق تمرةفإن لم تجدوا فبكلمة طيبة ))

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 17, 2018 5:07 am