آل راشد

آل راشد

ثقافى-اجتماعى

المواضيع الأخيرة

» اداب السنة فى البناء بالزوجة خطوة خطوة
الثلاثاء مايو 29, 2018 11:32 pm من طرف sadekalnour

» رمضان المناخ المناسب لتربية قلوب أبنائنا
الإثنين مايو 28, 2018 11:51 pm من طرف sadekalnour

» نفحات ربانية
الإثنين مايو 21, 2018 5:47 pm من طرف sadekalnour

» رمضان.. نفحاتٌ إلهية وأسرارٌ ربانية.
الإثنين مايو 21, 2018 5:32 pm من طرف sadekalnour

» خمس عشرة وصية لاستقبال شهر رمضان
الخميس مايو 17, 2018 11:44 pm من طرف sadekalnour

» لماذا كانوا يفرحون بقدوم رمضان؟
الخميس مايو 17, 2018 11:38 pm من طرف sadekalnour

» من نفحات رمضان
الخميس مايو 17, 2018 11:30 pm من طرف sadekalnour

» ما هو أجر العمرة
الثلاثاء فبراير 27, 2018 12:12 pm من طرف sadekalnour

» ثواب العمره
الثلاثاء فبراير 27, 2018 11:47 am من طرف sadekalnour

» عكاشة بن محصن رضى الله عنه
الإثنين سبتمبر 18, 2017 9:00 pm من طرف sadekalnour

اهلا بكم

الثلاثاء نوفمبر 08, 2011 2:32 am من طرف محمد ع موجود



المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 34 بتاريخ السبت نوفمبر 05, 2011 12:10 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 8387 مساهمة في هذا المنتدى في 2853 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 216 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو moha12 فمرحباً به.

دخول

لقد نسيت كلمة السر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع


    منح وهدايا الرحمن لزوار بيت الرحمن

    شاطر
    avatar
    sadekalnour
    مدير عام

    عدد المساهمات : 4146
    تاريخ التسجيل : 02/02/2010

    محمد عبد الموجود منح وهدايا الرحمن لزوار بيت الرحمن

    مُساهمة من طرف sadekalnour في الثلاثاء أكتوبر 16, 2012 12:47 pm



    منح وهدايا الرحمن لزوار بيت الرحمن


    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال..
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "الحجاج والعمار وفد الله إن دعوه أجابهم وإن استغفروه غفر لهم"[رواه النسائي وصححه الألباني] ..

    فما أعظم نعمة الحج ويــــــالعِظَمِ أجر الحجاج ..
    وللحج فضـــائل كثيــرة، منها ..


    1) الحج المبرور ليس له ثواب إلا الجنة ..

    عن جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال "الحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة"، قيل وما بره؟، قال "إطعام الطعام وطيب الكلام" [رواه أحمد وصححه الألباني]

    2) وبه تبيَّض الصحائف .. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم"من حج فلم يرفث ولم يفسق رجع كيوم ولدته أمه" [متفق عليه]

    3) ومن أعظم القُربــات إلى الله تعالى .. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال سُئل رسول الله صلى الله عليه وسلم أي العمل أفضل ؟، قال "إيمان بالله ورسوله". قيل ثمَّ ماذا ؟، قال "الجهاد في سبيل الله" . قيل ثم ماذا ؟، قال "حج مبرور"[متفق عليه] .. وفي رواية "حجة برة تفضل سائر الأعمال كما بين مطلع الشمس إلى مغربها" [رواه أحمد وصححه الألباني]


    4) والحج هو جهــاد الكبير والضعيف والمرأة ..

    عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال "جهاد الكبير والضعيف والمرأة الحج والعمرة" [رواه النسائي وحسنه الألباني] ..

    وعن عائشة رضي الله عنها قالت قلت يا رسول الله نرى الجهاد أفضل الأعمال، أفلا نجاهد؟، فقال "لكن أفضل الجهاد حج مبرور" [رواه البخاري] ..

    وعنها قالت .. قلت يا رسول الله على النساء جهاد ؟، قال "نعم، عليهن جهاد لا قتال فيه الحج والعمرة" [رواه ابن ماجه وصححه الألباني]

    5) وبالحج المبرور يُغنيك الله تعالى من فضله ..

    عن ابن مسعود قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "تابعوا بين الحج والعمرة فإنهما ينفيان الفقر والذنوب كما ينفي الكير خبث الحديد والذهب والفضة، وليس للحجة المبرورة ثواب إلا الجنة" [رواه الترمذي والنسائي وصححه الألباني]


    فكل من عنده سعة ولم يحُج، هو المحروم بحق ..

    عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال "يقول الله عز وجل .. إن عبدا صححت له جسمه ووسعت عليه في المعيشة تمضي عليه خمسة أعوام لا يفد إلي لمحروم" [رواه ابن حبان وصححه الألباني] ..

    قال بعض العلماء .. أن الحج واجب على الفور للمستطيع، وذنب عظيم على من لم يفعل وقد عده البعض كبيرة من الكبائر.

    لذا فقد حثنا النبي صلى الله عليه وسلم على التعجيل بالحج .

    .عن ابن عباس رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم"تعجلوا إلى الحج فإن أحدكم لا يدري ما يعرض له" [رواه أحمد وصححه الألباني، صحيح الجامع (2957)]


    أخي الحــاج، بعد أن رأيت هذا الكرم العظيم من ربِّ العالمين عليك أن تؤدي شكر هذه النعمة التي قد مَنَّ الله تعالى بها عليك ..

    وهناك ركنــــان لا تُقبل عبادتك إلا بهما ..

    1) إخلاص النية لله عزَّ وجلَّ .. فلا بد أن تبتغي بحجك مرضات الله سبحانه وتعالى وليس شيءٌ آخر .. روي عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال .. حج النبي صلى الله عليه وسلم على رحل رث وقطيفة خلقة تساوي أربعة دراهم أو لا تساوي ثمَّ قال "اللهم حجة لا رياء فيها ولا سمعة" [رواه الترمذي وصححه الألباني]


    مما يعلمنا أن نذِل وننكسر ونتواضع لله تعالى .. ونبتعد عن الترف الزائد في الحج.


    2) المتابعة لهدي النبي صلى الله عليه وسلم..

    عن جابر قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يرمي على راحلته يوم النحر ويقول "لتأخذوا مناسككم فإني لا أدري لعلي لا أحج بعد حجتي هذه" [رواه مسلم]


    وإلى جانب ذلك عليك أن تستحضر قلبك مع كل ركن من أركان هذا النُسك العظيم .. فكما أن هناك أناس قد حبسهم العذر عن الحج، ولكن الله تعالى قد كتب لهم ثواب الحج بنواياهم



    نسألكم الدعاء
    ..

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يونيو 19, 2018 4:49 am