آل راشد

آل راشد

ثقافى-اجتماعى

المواضيع الأخيرة

» اداب السنة فى البناء بالزوجة خطوة خطوة
الثلاثاء مايو 29, 2018 11:32 pm من طرف sadekalnour

» رمضان المناخ المناسب لتربية قلوب أبنائنا
الإثنين مايو 28, 2018 11:51 pm من طرف sadekalnour

» نفحات ربانية
الإثنين مايو 21, 2018 5:47 pm من طرف sadekalnour

» رمضان.. نفحاتٌ إلهية وأسرارٌ ربانية.
الإثنين مايو 21, 2018 5:32 pm من طرف sadekalnour

» خمس عشرة وصية لاستقبال شهر رمضان
الخميس مايو 17, 2018 11:44 pm من طرف sadekalnour

» لماذا كانوا يفرحون بقدوم رمضان؟
الخميس مايو 17, 2018 11:38 pm من طرف sadekalnour

» من نفحات رمضان
الخميس مايو 17, 2018 11:30 pm من طرف sadekalnour

» ما هو أجر العمرة
الثلاثاء فبراير 27, 2018 12:12 pm من طرف sadekalnour

» ثواب العمره
الثلاثاء فبراير 27, 2018 11:47 am من طرف sadekalnour

» عكاشة بن محصن رضى الله عنه
الإثنين سبتمبر 18, 2017 9:00 pm من طرف sadekalnour

اهلا بكم

الثلاثاء نوفمبر 08, 2011 2:32 am من طرف محمد ع موجود



المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 34 بتاريخ السبت نوفمبر 05, 2011 12:10 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 8387 مساهمة في هذا المنتدى في 2853 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 216 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو moha12 فمرحباً به.

دخول

لقد نسيت كلمة السر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع


    من الوصايا المحمدية للنفوس الذكية

    شاطر
    avatar
    sadekalnour
    مدير عام

    عدد المساهمات : 4146
    تاريخ التسجيل : 02/02/2010

    من الوصايا المحمدية للنفوس الذكية

    مُساهمة من طرف sadekalnour في الأحد سبتمبر 25, 2011 1:47 pm

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    من الوصايا المحمدية للنفوس الذكية

    توجيهات ونصائح نبوية أنقلها لكم كما هي؛ فمهما بلغت بلاغتنا وتسجعت كلماتنا وقويت مفرداتنا فلن نصل لمواعظ ولا نصائح من أوتي جوامع الكلم والوحي الإلهي؛ فهو النبي المصطفى المعصوم صلوات ربي وسلامه عليه، وما نحن إلا بشر خطاؤون، وهاكم بعض الأحاديث التي طلب فيها من رسول الله صلى الله عليه وسلم الوصية:

    جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم يريد سفرا، فقال: "يا رسول الله أوصني"، قال: «أوصيك بتقوى الله، والتكبير على كل شرف»، فلما مضى قال: «اللهم أزو له الأرض وهون عليه السفر» [قال الألباني إسناده حسن صحيح].

    قلت: "يا رسول الله أوصني"، قال: «عليك بتقوى الله فإنه رأس الأمر كله قلت يا رسول الله زدني قال عليك بتلاوة القرآن فإنه نور لك في الأرض وذخر لك في السماء» [المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 2/298، خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما].

    وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رجلا قال للنبي صلى الله عليه وسلم: "أوصني"؛ قال: «لا تغضب»، فردد مرارا، قال: «لا تغضب» [رواه البخاري].

    وعن جرموذ الجهني رضي الله عنه قال: قلت: "يا رسول الله أوصني"، قال «أوصيك ألا تكون لعانا».. [صحيح، صحيح الترغيب والترهيب، حديث رقم 2788].

    وعن أبي سعيد رضي الله عنه قال: جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله أوصني!

    قال: «عليك بتقوى الله فإنها جماع كل خير، وعليك بالجهاد في سبيل الله فإنها رهبانية المسلمين، وعليك بذكر الله وتلاوة كتابه فإنه نور لك في الأرض وذكر لك في السماء......» [ صحيح لغيره، صحيح الترغيب والترهيب، حديث رقم -2869-].

    وعن معاذ رضي الله عنه قال: "يا رسول الله أوصني"، قال: «أُعبد الله كأنك تراه، واعدد نفسك في الموتى، وإن شئت أنبأتك بما هو أملك بك من هذا كله، قال هذا وأشار بيده إلى لسانه».. [ حسن لغيره، صحيح الترغيب والترهيب - حديث رقم 2870 -].

    وعن أبي ذر - رضي الله عنه - قال: قلت: "يا رسول الله أوصني"، قال: «إذا عملت سيئة فأتبعها حسنة تمحها»، قال: قلت: "يا رسول الله أَمِن الحسنات لا إله إلا الله؟"، قال: «هي أفضل الحسنات» [صحيح، صحيح الترغيب والترهيب - حديث رقم 3162 -].

    عن أميمة رضي الله عنها مولاة رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت: كنت أصب على رسول الله صلى الله عليه وسلم وضوءه، فدخل رجل فقال: "أوصني"، فقال: «لا تشرك بالله شيئاً وإن قُطِّعت وحُرِّقت بالنار، ولا تعص والديك، وإن أمراك أن تَخَلَّى من أهلك ودنياك فتخلَّ، ولا تشربن خمرا فإنها مفتاح كل شر، ولا تتركن صلاة متعمدا فمن فعل ذلك فقد برئت منه ذمة الله وذمة رسوله» [ حسن لغيره، صحيح الترغيب والترهيب – حديث رقم 571].

    قال صلى الله عليه وسلم: «أوصيك أن تستحي من الله عز وجل كما تستحي رجلا من صالحي قومك» [السلسلة الصحيحة، حديث رقم 741].

    أن معاذ بن جبل أراد سفرا فقال: "يا رسول الله أوصني"، قال : «اعبد الله ولا تشرك به شيئا»، قال: "يا رسول الله زدني"، قال: «إذا أسأت فأحسن وليحسن خلقك» [المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/127، خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما].

    دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر الحديث بطوله إلى أن قال: قلت: "يا رسول الله أوصني" قال: «أوصيك بتقوى الله، فإنها زين لأمرك كله» قلت: "يا رسول الله زدني"، قال: «عليك بتلاوة القرآن وذكر الله عز وجل، فإنه ذكر لك في السماء، ونور لك في الأرض» قلت: "يا رسول الله زدني"، قال: «عليك بطول الصمت، فإنه مطردة للشيطان، وعون لك على أمر دينك» قلت: "زدني"، قال: «إياك وكثرة الضحك، فإنه يميت القلب، ويذهب بنور الوجه» قلت: "زدني"، قال: «قل الحق، وإن كان مرا»، قلت: "زدني"، قال: «لا تخف في الله لومة لائم»، قلت: "زدني"، قال: «ليحجزك عن الناس ما تعلم من نفسك» [المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/23، خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما].

    قلت: "يا رسول الله أوصني"، قال: «تملك يدك»، قلت: "فماذا أملك إذا لم أملك يدي؟"، قال: «تملك لسانك»، قلت: "فماذا أملك إذا لم أملك لساني!"، قال: «لا تبسط يدك إلا إلى خير ، ولا تقل بلسانك إلا معروفا» [المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/23، خلاصة حكم المحدث: [إسناده حسن].

    قال: "يا رسول الله أوصني"، قال :«اعبد الله كأنك تراه، واعدد نفسك في الموتى، وإن شئت أنبأتك بما هو أملك بك من هذا كله؟ قال: هذا، وأشار بيده إلى لسانه» [المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/24، خلاصة حكم المحدث:[ إسناده جيد].

    قلت يا رسول الله أوصني قال: «عليك بتقوى الله ما استطعت واذكر الله عند كل حجر وشجر وما عملت من سوء فأحدث لله فيه توبة السر بالسر والعلانية بالعلانية»... [المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/77، خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن‏‏].

    قال رجل: "يا رسول الله أوصني"، قال: «لا تغضب قال ففكرت حين قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما قال فإذا الغضب يجمع الشر كله» [المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 8/72، خلاصة حكم المحدث: رجاله رجال الصحيح].

    يا رسول الله أوصني، قال: «اعبد الله ولا تشرك به شيئا وأقم الصلاة وآت الزكاة وصم رمضان وحج البيت واعتمر واسمع وأطع وعليك بالعلانية وإياك و السر» [قال الألباني إسناده جيد].

    هذا والله أسأل أن يجعلنا ممن يتبع وصايا رسوله الكريم - صلى الله عليه وسلم -ويحفظها ويقوم بها وبحقها ففيها سبيل الهدى والرشاد ونفع العباد،فاللهم انفع بهذه الكلمات المسلمين والمسلمات وثبتهم على الحق حتى الممات وقهم الفتن وشرور الملمات .

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    نسألكم الدعاء

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يونيو 22, 2018 11:20 am